لماذا تنظر الشخصيات المطبوعة على علب الكورن فليكس إلى الأطفال

يُطبَع على العديد من علب رقائق الذرة أو ما يُعرف بالإنكليزية بالـ(Corn Flakes) صور لشخصيات كرتونية أو حيوانات أليفة تمثل شخصيات محببة للأطفال، تظهر هذه الشخصيات في إعلانات هذه المنتجات، وإذا دققت النظر تلاحظ أن هذه الشخصيات كشخصية النمر توني والأرنب تريكس تنظر إلى الطفل عندما تكون موضوعة على رفوف المتاجر والسوبرماركت.

نعم أيها الأطفال النمر توني ينظر إليكم !

تطبع هذه الشخصيات عادةً على العلبة بحيث يبدو نظرها محدقاً نحو الأسفل لكي تسترعي انتباه الطفل، ويحدث تواصل بين العيون! ولكن لماذا ؟

يساعد التواصل البصري على زيادة مشاعر الثقة في العلامة التجارية، وذلك بحسب بحث أجري في جامعة كورنيل.

حيث قام باحثون بدراسة 86 شخصية لمنتجات رقائق الذرة في عشر متاجر في نيويورك وكونيتيكت، ووجدوا بأن منتجات رقائق الذرة توضع استراتيجياً في ممر منتجات الإفطار، وفي المتوسط توضع منتجات رقائق الذرة التي تستهدف الأطفال على رفوف بارتفاع 58سم، بينما توضع منتجات رقائق الذرة للكبار على رفوف بارتفاع 122سم.

بالإضافة إلى ذلك فإن منتجات رقائق الذرة المخصصة للأطفال تتضمن صوراً لشخصيات تكون عيونها ناظرةً للأسفل بزاوية مقدارها 9.6 درجات بالمتوسط.

ولكن في حالة المنتجات المخصصة للكبار فإن وجدت صور شخصيات عليها فإنها عادةً ما تنظر إلى الأمام مباشرةً تقريباً بزاوية مقدارها 0.43 درجة للأعلى.

هذا يعني بأنه على مسافة 1.2 متر من الرف، فإن شخصيات الأطفال ستقوم بتواصل بصري معهم، بينما شخصيات منتجات الكبار سوف تلفت نظر الكبار.

ويقول Brian Wansink وهو مدير مختبر الطعام والعلامات التجارية Food and Brand Lab التابع لجامعة كورنيل والذي أجرى البحث: عندما تتواصل بصرياً (تلتقي عيونك بعيون شخص آخر) حتى لو كان هذا الشخص عبارة عن صورة على علبة فإنه أكثر جدارةً بالثقة.

وقد قام هو وزملاؤه الباحثون بإجراء دراسة ثانية أظهرت بأن هذا التكتيك المتبع (بجعل الشخصيات تنظر في عيوننا مباشرةً) هو تكتيك يؤتي ثماره فعلاً.

طلب الباحثون من 63 شخصاً من إحدى الجامعات أن ينظروا إلى علبة رقائق ذرة مطبوعاً عليها شخصية الأرنب تريكس، ومن ثمَّ تقييم شعورهم بالثقة والارتباط بالعلامة التجارية، وقد أعطي لبعض المشاركين علب ينظر الأرنب فيها مباشرة إلى عيونهم، بينما أعطي لبقية المشاركين علب ينظر الأرنب فيها إلى الأسفل.

أبدى المشاركون الذين نظر الأرنب إلى عيونهم مباشرةً 16% زيادة في مستوى الثقة بالعلامة التجارية، وشعوراً أقوى بـ 28% بالعلاقة (أوالارتباط) مع العلامة التجارية، وقالوا بأنهم يحبون العلامة التجارية الخاصة بالأرنب تركس أكثر من باقي العلامات التجارية. وذلك مقارنةً مقارنةً بالمشاركين الذين لم ينطر الأرنب إلى عيونهم مباشرةً.

هنالك عوامل أخرى تؤثر في شعورنا تجاه العلامات التجارية لرقائق الذرة، ومنها على سبيل المثال: هل صورة الشخصية المطبوعة تعود لإنسان أم حيوان، ولكن هذه الدراسة لم تعالج هذا الموضوع.

ويعتقد باحثون بأن الشخصية كلما كانت مجسمةً بشكل قريب من الشكل البشري كلما شعرنا بشعور إيجابي أكبر اتجاهها، وقد يشجعنا هذا على شرائها.

وعلى سبيل المثال تتفاعل عواطفنا مع صورة قرد أكثر من صورة شجرة أو حجر، لذلك فإن الشخصيات التي تمثل منتجات رقائق الذرة غالباً ما تكون حيوانات مصممة بحيث تبدو كأنها بشرية.

وتقترح نتائج هذه الدراسة على الأهل الذين يريدون إبعاد أولادهم عن منتجات رقائق الذكرة المحلاة بأن يتجنبوا ممر أطعمة الإفطار في متاجر السوبرماركت عندما يتسوقون مع أولادهم.

وتقترح أيضاً على شركات الأغذية الصحية أن تتعلم من تكتيكات التسويق التي تتبعها الشركات الأخرى.

تصميم علب رقائق الذرة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s